جامعة قرمان أوغلو محمد بك

قرار إدانة

إن الولايات المتحدة التي اعلنت سابقا مدينة القدس عاصمة لاسرئيل قامت بضرب السلام العالمي بنقل سفارتها الى مدينىة القدس. ولا يخفى على أحد أن أخذ هذا القرار تزامنا مع ذكرى النكبة يضمن التوتر والإثارة الخطيرة.إن الولايات المتحدة وإسرائيل ذراعَها الارهابيةَ في المنطقة بتجاهُلهما القانون الدولي وقرارات الامم المتحدة والواقع التاريخي والاجتماعي تشاركان الجريمة البشعة.

سيسجل التاريخ مرة اخرى ما قامت به إسرائيل الارهابية يوم أمس من جرائم ضد المدنيين الأبرياء مما أسفر عن مقتل العشرات وإصابة الآخرين عاراً عظيماً. لقد سفكوا دم القدس البرية والشريفة والمقدسة. كما أنهم قصفوا سلم الانسانية وأمنها وطمأنينتها وحرية تفكرها وكل قيم العالم ومعتقداتها. فلن يسكت كل من كان على الفطرة السليمة ومجالس الدول الحرة التي لم تفقد شجاعتهم عن هذه التصرفات التي أدى الى انتهاك كرامة الانسان وتدنيس القدس المقدسة لدى الأديان الثلاثة وتهديد السلام فى العالم. ونحن كلجنة جامعة قرمان أوغلو محمد بك نستنكر الأحداث المتعمدة والشنيعة والجريئة ونرجو من الله الرحمة لشهداء إخواننا الفلسطنيين.

ونحن كأحفاد قوم أسس العدل والأمن والسلام عبر القرون فى العالم سنظل بالقوة والرسالة التي أخذناها من تاريخنا جنبا إلى جنب المستضعفين رافعين أصواتنا ضد الظلم وسفك دماء المسلمين ومقاومين الجبابرة فى كل أنحاء العالم.

نحن كالآكدميين نتمنى عدم تكرار هذه الأيام الدامية ونعلن أننا مستعدين لتقديم ما فى وسعنا لإخواننا المسلمين.

مع إحترامنا